أقتراحتنا

 محلي  الإسكندرية ... لكل أهل الإسكندرية      لا لحظر النشر ... لا لتقييد الصحافة   مقال :    رسالة ... إلى أخي السجين    خبر :    التأمين الصحي يفتتح مركز تركيبات الأسنان ... بمجمع السيوف الطبي   خبر :    الإتحاد المصري لطلاب صيدلة يبدأ حملة توعية بالإلتهاب الكبدي الوبائي ... بأبيس    خبر :     تقطيع لافتة مدرسة تحمل أسم أبو العز الحريري ... والمتهم الإخوان         خبر :  المنتزة أول ... يقوم بعمل كمائن ضد نباشي القمامة ويصادر معداتهم
     خبر : توقيع إتفاق إنشاء وتشغيل القطار المكهرب خط الإسكندرية – أبو قير ... مع الصين    خبر :    وفاة مريضة بمستشفى القباري العام ... وتقرير الحالة يتهم طبيب التخدير خبر :  غرق منطقة الساعة وإنقطاع المياه ... نتيجة إنفجار ماسورة مياه 
خبر : العمال : نطرح اليوم بديل عملي وواقعي لقانون العمل خبر :   العاملون بالتأمين الصحي يدشنون مبادرة لمساعدة المرضى       خبر :   المؤتمر الدائم لعمال الاسكندرية : العمال قبل الاستثمار ... في مسودة بديلة لقانون العمل         ملفات تفاعلية :   مصر في مؤشرات إقتصادية قبيل المؤتمر الإقتصادي 2015         خبر :      تعليقات على إحياء رشدي الصناعية بنات يوم في حب مصر ... بالرقص          خبر :    بلاغ ضد المحافظ ووزير التنمية المحلية ... والتهمة تهديد الامن القومى     خبر :  الإسكندرية لتوزيع الكهرباء تبدأ خدمة تسجيل قراءة عداد الكهرباء بواسطة المشترك      خبر :  بدء التقاضى الإلكترونى بمحكمة الإسكندرية الإقتصادية  تقرير :   إعادة التدوير على مكتب كل محافظ ... ولا تنفيذ   مقال :     إنتحر ... أنت فى مستشفى العمال العام خبر : مديرية الأمن تعلن الإستنفار الأمني ... والتوسع في الإشتباه السياسي  خبر :     جامعة الإسكندرية تنال المركز الرابع في جودة التعليم... بعد القاهرة والمنصورة وبنها     مقال : رؤية سياسية في الحرب على الإرهاب   تقرير : السكندريون يطالبون ... وينتظرون من المحافظ أن يستجيب       تقرير :    الإسكندرية الـ 15 في إستخراج تراخيص البناء علي مستوي المحافظات     مقال : أعيدوا لنا الإسكندرية ...

البحث في محلي الإسكندرية

الجمعة، 7 أكتوبر 2016

مركب رشيد ... وجع جديد




بقلم : سمية علي 
استيقظنا علي عويل ونحيب الأمهات الثكالي وذهول الآباء الملكومة , استيقظنا علي حزن جديد يرج أرجاء المحروسة , استيقظنا علي أحلام تحطمت علي أمواج عفية , غرق مركب رشيد التي كانت تقل ما يقرب من 300 شخص مابين رجال ونساء وأطفال، هربوا من جحيم الوطن ليرتموا في أحضان الغربة علي أمل أن يحيوا حياة كريمة.




غامر آباء بأرواح أسرهم حرصا عليهم وليس إهمالا إنما هو يأس اجتاحهم. رأينا ردود الأفعال بين شامت وناقم وحزين، لم نري من حكامنا إلا رد فعل هزيل لا يحل الأزمة بل يزيد من إصرار الغلابة على الفرار من جحيم الوطن حتي لو كان هذا الفرار إلى قاع البحر. نري اليأس يجتاح قلوب هي من المفترض في ريعان أملها وعزمها،نري الدماء والسجون أمامنا وخلفنا لا مفر منهما لذلك تثابر النفوس علي الهرب، نسخر من انتمائنا لهذا الوطن العفن ومن عيشنا فيه.



وتصر الصرخات أن تملأ جوانب حياتنا وأن تعمي الدموع أعيننا لا أمل في هذا الوطن، كل منا يتمني أن يستقل مركب رشيد أن يهرب من حياة شبيهة بالموت إلي موت هو أقرب للحياة. والموجع أكثر أن من عشم الناس بأنهم نور عينيه لم يجعلهم حتي رباط لنعليه، بل كل مايهمه كيف يضع يده في جيوبهم حتي يحصل علي الفكة وان يمتص من دمائهم يحييه.



 أصبحت مصر تحيا بدماء مواطنيها , مركب رشيد وجع يتجدد كل يوم بل كل دقيقة..ابكوا أنفسكم فمن غرقوا نجوا من حياة الأموات .

مواضيع مرتبطة 
حرث البحر الغريب ... 

هناك 6 تعليقات: